تفاصيل الخبر
تفاصيل الخبر
خلف أحمد الحبتور يقدم الدعم للأسر الإماراتية ووجبات إفطار للعمّال خلال شهر رمضان 2020
23-04-2020
  • أكثر من 45000 وجبة ستوزع على مساكن العمال من خلال شرطة دبي
  • بطاقات مير لمساعدة ما يزيد عن 150 من الأسر الإماراتية المتعففة والأفراد

أعلن خلف أحمد الحبتور، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، عن سلسلة من الأنشطة والبرامج الخيرية خلال شهر رمضان المبارك بهدف نشر الإيجابية والتأمل في قيم التسامح والدور المجتمعي في هذه المرحلة العصيبة.

سيُقدّم رجل الأعمال المعروف وصاحب الأيادي البيضاء وجبات إفطار يومية للأشخاص المقيمين في مساكن العمّال في مختلف أنحاء دبي. وفي هذا الإطار، سوف يُقدّم الحبتور أكثر من 45000 وجبة سوف تُنظَّم وتُوزَّع في مناطق تقييد الحركة والحجر الصحي عن طريق شرطة دبي، في مبادرة خاصة لمساعدة آلاف الرجال والنساء الذين يعملون بلا كلل ويحافظون على حسن سير الإمارة وسلاسة الحياة فيها حتى في خضم تفشي فيروس كورونا.

وفيما تستعد دولة الإمارات والعالم لتمضية شهر رمضان وسط تفشي الوباء، وفيما لا تزال حركة تنقل الأشخاص مقيّدة بموجب برنامج التعقيم الوطني المطبَّق على مدار 24 ساعة، يصبّ الحبتور اهتمامه على سبل مساعدة الأسر والمجتمع الأوسع من خلال تقديم بطاقات خصم للمعوزين تحت رعاية مسجد ومركز الفاروق عمر بن الخطاب.

وفي هذا السياق، سيتم توزيع بطاقات مير لمساعدة ما يزيد عن 150 من الأسر الإماراتية المتعففة والأفراد الذين يعانون من صعوبات مادّية هذا العام، بما يتيح لهم الحصول على المواد الغذائية والاحتياجات الأساسية مجاناً من المتاجر عبر استخدام البطاقات المدفوعة مسبقاً. وبهذا يصبح إجمالي المساعدات التي قُدِّمت إلى العائلات الإماراتية خلال الأعوام الماضية 1.7 مليون درهم.

وقد علّق الحبتور قائلاً: "يحمل العام الحالي معنى خاصاً إذ نتّكل على إيماننا وقوتنا وعلى رحمة الله من أجل تجاوز هذه المرحلة العصيبة. سوف نركّز اهتمامنا على تقاليدنا خلال الشهر الفضيل، -السلام والتفاهم والتسامح، ونمدّ يد المساعدة للمعوزين والعمّال الوافدين الذين لا يدخرون جهداً من أجل بناء بلادنا الجميلة وصونها".

كما ينظّم مسجد ومركز الفاروق عمر بن الخطاب، خلال شهر رمضان المبارك، دروساً دينية يلقيها يومياً فضيلة الشيخ الدكتور فارس المصطفى، مستشار الشؤون الدينية والثقافية بالمسجد. وسوف تُنشَر أيضاً على نحوٍ منتظم مقاطع فيديو خاصة من فعاليات الأعوام السابقة عبر مواقع التواصل الاجتماعي والمنصات الإلكترونية التابعة للمسجد، بما يساهم في ترسيخ ثقافة الإمارات وقيمها الإسلامية.

وانطلاقاً من روح العطاء، سوف يقوم مسجد ومركز الفاروق عمر بن الخطاب بتوزيع إمساكية رمضان الإلكترونية والورقية مجاناً على نطاق واسع ليتمكّن الصائمون من تتبعها والإلتزام بالمواعيد. تتضمن الإمساكية الإلكترونية المجانية التي تُطلَق لأول مرة في دولة الإمارات، جدولاً زمنياً مفصلاً عن مواعيد رمضان 2020، من خلال تحديد مواقيت الصلوات اليومية، والإمساك والإفطار، وتتوافر الإمساكية باللغتَين الإنجليزية والعربية. تراعي الإمساكية الإلكترونية المعايير البيئية من خلال الحد من استخدام الورق، وتساهم في الاستجابة للإجراءات الراهنة التي تقتضي التباعد وتجنّب الاحتكاك بالآخرين لمكافحة تفشيء وباء "كوفيد 19".