تفاصيل الخبر
تفاصيل الخبر
خلف أحمد الحبتور يطلق‬ حملته الخيرية السنوية في لبنان قبيل الشهر الفضيل
23-04-2019

قبيل حلول شهر رمضان المبارك، أطلق مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، رجل الأعمال الإماراتي خلف أحمد الحبتور حملة خيرية في لبنان وزّع خلالها أكثر من عشرة آلاف رزمة غذائية على جميع المعوزين والفقراء في مختلف المناطق اللبنانية من الشمال إلى الجنوب. وطالت المساعدات العائلات من مختلف الطوائف، كما شاركت في الحملة وكالات المساعدة ومنظمات الإغاثة ومؤسسات غير حكومية أبرزها الصليب الأحمر اللبناني.

وحول الموضوع، قال السيد خلف الحبتور: "أهنئ الشعب اللبناني الشقيق بحلول شهر رمضان المبارك، داعياً الله عز وجل أن يعيد هذا الشهر المبارك على لبنان بالأمن والاستقرار والخير والبركات. أشكر كل الذين ساهموا في إنجاح هذه المبادرة التي لم تكن لتؤتي ثمارها لولا تعاضد مختلف الأطراف المعنية. فالديانات السماوية تدعونا إلى مساعدة الأشخاص الأقل حظاً مساهمة منّا في نشر رسالة المحبة إلى أوسع قدر ممكن من الناس"، مضيفاً: "هذه الحملة ستطال الذين ظنّوا أن العالم نسيهم، لذا يسرني طمأنتهم أنهم لن يكونوا وحدهم في هذا الشهر المبارك".

تجدر الإشارة أن السيد الحبتور كان له اسهامات كبيرة في مجال الأعمال الخيرية والإنسانية في شتى المجالات أبرزها مستشفى حرار في عكار شمال لبنان، ومركز المحاكاة الطبية في مجمع محمد بن راشد آل مكتوم الأكاديمي الطبي، ومركز القيادة في إيلينوي كولدج في الولايات المتحدة الأميركية، ومنحة بقيمة 2.8 مليون دولار أميركي لحملة "استغاثوا فلبينا" التي أطلقتها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لتخفيف معاناة النازحين السوريين في الأردن ولبنان، والعديد غيرها انطلاقاً من إيمانه بحق الجميع بعيش حياة كريمة ملؤها الطمأنينة من دون تمييز من خلال العطاء والمشاركة. وهذه الحملة في الشهر الفضيل ليست الأولى من نوعها، بل سبق وقدّم الحبتور هبات سخيةّ لإنشاء مؤسسات تسهم في نمو الإنسان.