تفاصيل الخبر
تفاصيل الخبر
خلف الحبتور يكرّم الموظفين الأفضل أداء في الحفل السنوي لتوزيع جوائز الموظفين المتميزين 2019
28-03-2019

كرّم خلف أحمد الحبتور، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، الموظفين ذوي الكفاءات والمهارات الاستثنائية في الحفل السنوي لتوزيع جوائز الموظفين المتميزين. وقد توجّه الحبتور شخصياً بالتهنئة إلى كل واحد من الفائزين في الدورة الثانية عشرة لحفل توزيع الجوائز الذي أقيم في قاعة الأندلس في منتجع حبتور جراند، أوتوغراف كولكشن. وحضر الحفل هذا العام ضيوفٌ مميّزون بينهم القنصل العام الفرنسي في دبي، سعادة رجاء رابيا، والقنصل العام الكندي، سعادة مارسي غروسمان، والقنصل العام البريطاني، سعادة أندرو جاكسون، والقنصل العام المصري، سعادة وائل فتحي فضلاً عن محمد الحبتور، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة الحبتور وكبار المديرين من مختلف الوحدات التابعة للمجموعة.

يُشار إلى أن هذا الحفل أطلقه خلف أحمد الحبتور عام 2007، ويُنظَّم سنوياً لتكريم الموظفين ذوي المواهب الاستثنائية في مختلف أقسام ووحدات المجموعة، أي حبتور للضيافة، والحبتور للسيارات، ودايموندليس، ومدرسة الإمارات الدولية (جميرا وميدوز)، والحبتور للعقارات، والمقر الرئيسي لمجموعة الحبتور، وفريق عرض لابيرل من دراغون في مسرح الحبتور، وهو أول عرض مائي دائم في المنطقة. تم اختيار الفائزين، الذين تم ترشيحهم من قبل مديريهم، من بين أكثر من مئة موظف من مختلف وحدات مجموعة الحبتور. خضعت الأسماء المرشّحة للجوائز لعملية تدقيق وفرز صارمة ومتأنّية، وبعد الاختيار، عمدت لجان عمل أُنشِئت في مختلف وحدات المجموعة إلى مراجعة الأسماء والموافقة عليها.

وقد توزّعت الجوائز هذا العام على سبع فئات: جائزة التميّز الفردي، وجائزة الإنجازات المديدة، وجائزة الأقسام، وجائزة وحدات الأعمال المتميزة، وجائزة الامتياز، وجائزة المسؤولية الاجتماعية للشركة، وجائزة رئيس مجلس الإدارة. بالإضافة إلى ذلك، تم اطلاق جائزة جديدة هي جائزة السفير الاجتماعي تقديراً للأشخاص الذين ينقلون الصورة الأفضل عن المجموعة وعلاماتها التجارية مع قدر كبير من التفاعل والمشاركة والاستخدام الواسع للهاشتاج (الوسم).

قدّم رئيس مجلس الإدارة، ما مجموعه 31 جائزة تكريماً للموظفين والفرق الأفضل أداء في مختلف وحدات المجموعة وأقسامها. وحصل كل واحد من الفائزين على نصب تذكاري مع شهادة وجائزة نقدية.

قال الحبتور: "إنه اجتماعٌ عائلي بامتياز. الأشخاص الجالسون هنا انخرطوا وعملوا بجهد كبير للمساهمة في ما نحققه من إنجازات. مَن يريد النجاح عليه أن يفكّر ملياً ويعمل باجتهاد". وأضاف: "الاندماج هو الأساس في مجموعة الحبتور. يسرّني أن بين الفائزين بالجوائز اليوم ثلاثة موظفين من الجنسية الإماراتية وإماراتيٌّ يتولى رئاسة الحبتور للعقارات".

وقد اختار رئيس مجلس الإدارة بنفسه ثلاث فائزين لهذا العام: فائز لجائزة رئيس مجلس الإدارة، وفائزَين في جائزة الامتياز. وقد حصل سانجيف أغاروالا، الرئيس التنفيذي للعمليات – العقارات والإستثمارات، جائزة رئيس مجلس الإدارة المرموقة. أما جائزة الامتياز فتسلّمها كل من عبد السلام المرزوقي، مدير إدارة الشؤون المحلية وعلاقات المجتمع، ومحمد يونس، مدير أول الشؤون القانونية في مجموعة الحبتور.

تابع الحبتور: "علينا ألا نقبل الفشل أو أن نكون في المرتبة الثانية. يجب أن نكون دائماً في الصدارة، في صدارة الأعمال، وفي صدارة العلاقات الوطيدة مع الداخل والخارج. ينبغي أن نُظهر للعالم بأسره أن جميع الأشخاص الذين يعيشون هنا، في الإمارات العربية المتحدة، على اختلاف جنسياتهم ودياناتهم، هم إخوةٌ وأخوات. إنه الإنجاز الأعظم لهذا البلد وقادتنا".

وتوجّه الحبتور إلى الموظفين بالقول: "أنا أعتبركم شركاء لا موظفين، يجب أن نكون بمثابة سفراء لمجموعتنا وشركاتنا ووحداتنا وبلدنا".

وقد بُثَّت فعاليات التكريم مباشرةً عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وتخلل الحفل أيضاً مفاجأة تمثلت ببث مقطع فيديو ظهر فيه كبار المديرين في الشركة يروون ذكرياتهم في السنوات الأولى لعملهم مع المجموعة ويتوجّهون بالشكر إلى رئيس مجلس الإدارة.

وقد وُزِّعت 18 جائزة في فئة التميّز الفردي التي تُمنَح للموظفين المتميزين الذين لم يمضِ أكثر من 15 عاماً على عملهم في المجموعة. والفائزون هم أحمد السيد محارم، مساعد مدير الشؤون القانونية، مجموعة الحبتور؛ وعمرو أحمد مرعي، مسؤول قانوني في القسم الشؤون القانونية، مجموعة الحبتور؛ وأنس السيد المرزوقي، مدير أمن - المجموعة، مجموعة الحبتور؛ وغيلدا كاسترو ريوس، المدير الفني في قسم الإعلام والاتصالات، مجموعة الحبتور؛ وجوناثان بانغيلينان خوان، مساعد مدير، قسم تكنولوجيا المعلومات، مجموعة الحبتور؛ ومصطفى يوسف خليل، اختصاصي التأشيرات في شركة الحبتور للسيارات؛ وأروموغام غيرداران، مسؤول المشتريات في قسم المشتريات، الحبتور للسيارات؛ ومحمود السيد خاطر، مدير الصيانة في قسم الصيانة، الحبتور للسيارات؛ ورالف هنري جيمس هولمز، مساعد إداري لشؤون الائتمان في دايموندليس؛ وعثمان شليل، منسّق ومسؤول العمليات في قسم السيارات المستعملة، دايموندليس؛ وجلبيث فابورادا دوموكول، مسؤول حسابات العملاء، متروبوليتان كايترينغ– الحبتور للضيافة؛ وشادي م. بشير هاشم، نائب شيف أول، متروبوليتان كايترينغ – الحبتور للضيافة؛ وبهمان منصور، مدير العلاقات الحكومية والبروتوكول، الحبتور سيتي، المجموعة الفندقية – الحبتور للضيافة؛ وبوخ راج بانوار، كبير السائسين، نادي الحبتور للبولو والفروسية – الحبتور للضيافة؛ وريغيش كوثيرومال، مهندس صيانة الغرف، منتجع حبتور جراند، أوتوغراف كولكشن – الحبتور للضيافة؛ ويواكيم مانويل فرنانديز، مدير الشؤون المالية، فندق متروبوليتان دبي – الحبتور للضيافة؛ والدكتور إشرات جيهان، طبيب المدرسة، مدرسة الإمارات الدولية-ميدوز؛ وبيرل إليزابيث دموسثينوس، مدرسة في الصف السادس، مدرسة الإمارات الدولية-ميدوز.

أما جائزة الإنجازات المديدة التي تُعطى للموظفين الذين مضى على وجودهم في الشركة عدداً من السنوات لا تقل عن نصف عدد السنين التي انقضت على تأسيس الشركة، فقد مُنِحت إلى كل من براديب كومار بالوثودي، مدير الشؤون المالية في دايموندليس، وأندري يواكيم سوكورو أفونسو، مدير الاتصال/مركز الخدمة عبر الإنترنت في متروبوليتان كايترينغ، الحبتور للضيافة.

وسُلِّمت جائزة المسؤولية الاجتماعية للشركة إلى مدرسة الإمارات الدولية بفرعَيها في جميرا وميدوز للسنة الرابعة على التوالي، تقديراً لدورها الناشط والفعال في هذا المجال.

أما الفائزون بجائزة الأقسام فهم فريق الدمج في المرحلتَين الثانوية والابتدائية في مدرسة الإمارات الدولية-ميدوز، والذي رفع تصنيفه لدى هيئة المعرفة والتنمية البشرية من جيد إلى جيد جداً، عبر تقديم مستوى متقدّم جداً من الدمج لجميع الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة والإعاقات؛ وقسم توزيع الأسطول لدى دايموندليس لتحقيقه نمواً بنسبة 131 في المئة في صافي الأرباح ونمواً بنسبة 174 في المئة في أرباح السيارات المستعلمة عام 2018؛ وقسم الصحة وسلامة الغذاء لدى حبتور للضيافة تقديراً للمبادرات التي نُفِّذَت لتطوير أنظمة راسخة لضمان السلامة الغذائية وتطبيقها.

أما جائزة وحدات الأعمال المتميزة فقد فازت بها الحبتور للعقارات بقيادة سانجيف أغاروالا، الرئيس التنفيذي للعمليات – العقارات والإستثمارات، وغالب عبدالله بن خرباش، مدير عام العقارات؛ ومنتجع حبتور غراند، أوتوغراف كولكشن، بقيادة كمال نعماني، مدير عام مشاريع الضيافة والترفيه في الإمارات، الحبتور للضيافة؛ ودايموندليس بقيادة المدير العام بارثا باروا؛ ومدرسة الإمارات الدولية برئاسة آمنة الحبتور، مدير مدرسة الإمارات الدولية.

وانطلقت الدورة الثانية عشرة من حفل جوائز الموظفين المتميزين برسالة شكر خاصة وجّهها الموظفون الذين مضى أكثر من عشرين عاماً على عملهم في المجموعة، ويُعرَفون بـ"الحبتوريين المخضرمين"، وفريق كبار الإداريين في المجموعة، وهم معن حلبي، المدير العام في مجموعة الحبتور، ويوسف شلبي، المستشار الفني لرئيس مجلس الإدارة، مجموعة الحبتور، ومحمد المزروعي، المدير التنفيذي لمجموعة الحبتور، وسانجيف أغاروالا، الرئيس التنفيذي للعمليات – العقارات والإستثمارات، مجموعة الحبتور.

وقد علّق محمد المزروعي، المدير التنفيذي لمجموعة الحبتور، قائلاً: "تعلّمت أموراً كثيرة من العمل مع رئيس مجلس إدارتنا خلف الحبتور. إنه قائد صاحب رؤية وقدوة عظيمة. يتحلى بالانضباط والالتزام والإيجابية".

تولّت نورا بدوي، الرئيس التنفيذي للإتصالات في مجموعة الحبتور، تقديم الحفل، وانضم إليها على المسرح طلابٌ من الصفَّين الـ12 والـ13 في مدرسة الإمارات الدولية بفرعَيها في جميرا وميدوز، للمشاركة في تقديم الحفل الذي بُثَّ مباشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي. وتضمّن برنامج الحفل أيضاً عرضاً موسيقياً من أداء بغيماي أبديساماتوفا، وهى موظفة في شباك التذاكر في عرض لابيرل من دراغون، وأنفار أوشوروف، الذي يتولى إرشاد الناس إلى مقاعدهم في مسرح لابيرل.