تفاصيل الخبر
تفاصيل الخبر
مجموعة الحبتور تكرم الدوائر الحكومية في دبي بعد الإطلاق الناجح لعرض "لابيرل" من دراغون
27-09-2017

توجّه محمد الحبتور، نائب رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة الحبتور، بالشكر إلى الدوائر الحكومية بدولة الإمارات العربية المتحدة التي ساهمت في نجاح العرض العالمي الأول "لابيرل" والذي أقيم في وقت سابق هذا الشهر. يُقدَّم عرض "لابيرل"، وهو أول عرض ترفيهي دائم في المنطقة، بمبادرة من مجموعة الحبتور، ويحمل توقيع شركة دراغون للإبداع الثقافي.

أقيم العرض العالمي الأول يوم الأربعاء 13 سبتمبر 2017، وحضره أكثر من 1300 شخص من كبار الشخصيات من المنطقة والعالم في المسرح الدائم المجهّز بأحدث التقنيات في الحبتور سيتي.

وفي اجتماع عُقِد في المقر الرئيسي لمجموعة الحبتور في 26 سبتمبر 2017، توجع محمد الحبتور بالشكر إلى كبار المسؤولين في شرطة دبي، وهيئة الطرق والمواصلات، ومؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية (سيرا) منوِّهاً بالجهود المتضافرة التي بذلوها من أجل حسن سير الأمور خلال فعاليات التدشين الرسمي للعرض. وقال في هذا الإطار: "ساهم التعاون بين مجموعة الحبتور ولابيرل والدوائر الحكومية في تحقيق العرض العالمي الأول نجاحاً مدوّياً. منذ إطلاق العرض، في أواخر أغسطس الماضي، ساهمت شرطة دبي وهيئة الطرق والمواصلات ومؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية على ضمان التدفق السلس لحركة المرور عند المنافذ المؤدّية من مجمع الحبتور سيتي وإليه. أودّ أن أثني على جميع من ساهموا بذلك".

وقدّم الحبتور شهادات تقدير إلى ممثّلي هذه الدوائر الحكومية، وهم العميد سيف مهير المزروعي، مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، العميد راشد خليفة الفلاسي، مدير إدارة الطوارئ في الإدارة العامة للأمن الوقائي والطوارئ – شرطة دبي، العميد محمد راشد بن صريع المهيري، نائب مدير الإدارة العامة للتحريات – شرطة دبي والدكتور يوسف آل علي، المدير التنفيذي لمؤسسة تاكسي دبي – هيئة الطرق والمواصلات.

"لابيرل" هو عرض مائي عالمي الطراز يُقدَّم في مسرح أنشئ خصيصاً لهذا الغرض في الأتريوم، الحبتور سيتي. يُقدِّم الفنانون الدوليون العرض مرتَين يومياً عى مدار خمسة أيام في الأسابيع. وفي هذا الصدد، قال محمد الحبتور: يعني ذلك أن أكثر من 2600 شخص يدخلون إلى الأتريوم ويخرجون منه يومياً. يقع على عاتق جميع المعنيين بذل مجهود هائل لتفادي زحمة السير الخانقة. تبذل الدوائر الحكومية قصارى جهدها بالتنسيق معنا من أجل تأمين حسن سير الأمور. وهذا خير دليل على ما تتمتع به دبي من إمكانات وقدرات".